مشجعو “بني ملال” يهاجمون المكتب المسيّر للفريق


قالت مجموعة ” أولتراس ستاربويز” المشجعة لنادي فريق رجاء بني ملال، إن “التوغل في أدق تفاصيل، ما يقع بالنادي، يؤدي إلى حقيقة مفادها أن عودة الفريق إلى مكانته بين الكبار ماهي إلا أضغاث أحلام تتبخر نهاية كل موسم”.

و انتقد بيان صادر عن مجموعة “ستار بويز”، يوم الاثنين 18 أبريل الجاري، المكتب المسير للفريق، مبرزا أنه غير قادر على رؤية نفسه في القمة، ولا يستطيع أن يجابه ويقاتل من أجل بطولة أو كأس، أو يحلق عاليا في سرب الكبار كما كان الفريق في عصره الذهبي.

وأضاف أن المكتب استغل الفريق ربحيا، من خلال التدخل في صفقات اللاعبين وكل مصاريف التنقلات والتجهيزات والفنادق، ثم التلاعب بنتائج المقابلات.

- إشهار -

ولم تقتصر المجموعة على انتقاد المكتب المسير فقط، بل حملت مسؤولية الوضع، حتى للاعبين، الذين قاطعوا التداريب، من أجل راتب شهر لم يتوصلو به، ومن أجل بعض المنح.

وأشار إلى أن “هناك فرق فازت ببطولات، في ظل عدم توصلهم برواتب أشهر عدة، وذلك راجع إلى شغفهم وطموحاتهم وأحلامهم، وهي أكبر من مجرد منحة أو راتب”.

و كان فريق رجاء بني ملال، قد ودع حلم الصعود إلى القسم الاحترافي من البطولة الوطنية، بعد تراجع أدائه خلال المقابلات الأخيرة، وانهزامه بعقر الدار أمام فريق وداد فاس.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.