بعد احتراقه.. رضا يُطالب بالإفراج عن “بيته” (فيديو)


أعلن كمال رضا، عضو جماعة العدل والإحسان، أن بيته المشمّع الكائن بشارع عبد الرحيم بوعبيد بالدشيرة-أكادير، تعرّض يـ.ـوم الخميس 07 أبريل الجاري، لحريق جديد، مبرزاً أنه يجـ.ـهل ملابساته، وحجم الخسائر التي خلفها.

وأضاف رضا، في بيان، توصّل موقع “بديل” بنسخة منه، بأنه “مـُتيقن أن التشميع اللاقانوني، هـ.ـو السبب الأول في كل المعاناة والويلات التي يتعرض لها”.

وذكر رضا أن “المنزل تعرض للتخريب الممنهج عبر سلسلة مشبوهة مـ.ـن السرقات والنهب والحرائق المتكررة على امتداد أزيد من ثلاث سنوات من التشميع الظالم، تحت أنظار السلطات التي أغلقته في وجه أهله، وأخرجت منه الحارس وأُسْرته، وتركته مهملا بدون حراسة”.

- إشهار -

وأشار إلى أن التشميع تمّ بـ”قرار إداري ظالم، صادر عن عامل عمالة إنزكان أيت ملول بتاريخ 05 فبراير 2019، وهو ما يزال ساري المفعول إلى اليوم”.

وحمّل كمال رضا “مسؤولية ما يتعرّض له البيت إلى الجهات التي قرار تشميعه، وإلى السلطات الأمنية التي أخلت بواجبها في حراسة البيت والحفاظ عليه وعلى محتوياته وأثاثه بعد إبعاد أهله منه”.

وطالب بـ”الإفراج عن البيت وتعويض كل الخسائر المادية والمعنوية الناتجة عن التشميع ورد الاعتبار لأهله”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.