وزير الفلاحة: التساقطات المطرية الأخيرة أثرت على زراعات الحبوب


أكد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات محمد صديقي، أن التساقطات التـ.ـي شهدها المغرب مؤخراً، أثرت بشكل مباشر على الزراعات، خاصة الحبوب.

وأبرز صديقي، في تصريح للصحافة، يوم أمس، على هامش اجتماع حول برنامج الزراعات الربيعية فـ.ـي إطار الموسم الفلاحي الحالي، أن “هذا العام شهد عجزا مائياً، لم نشهد مثله منذ عام 1981، ولكـ.ـن منذ بداية شهر مارس عادت الأمطار بشكل منتظم”.

- إشهار -

وأوضح في هذا السياق، أن شهر مارس، كان من أكثر الشهور الممطرة مـُقارنة بالعام الماضي، ومقارنة بالمعـ.ـدل المتوسط خلال الثلاثين سنة الماضية، مؤكدا أن “تأثير الأمطار كان فورياً على الزراعات التي لم تدمر تماما مثل الحبوب”.

وأبرز أنه “يـُمكن تدارك نحو مليون هكتار من الحبوب بشكل جيد جدا”، مشيرا إلى أن التأثير على الغطاء النباتي مهم بشكل إجمالي، ولاسيما المراعي.

وأكد الوزير أن هذا “الأمر سيخفف كثيرا من الضغط على المواشي والمربين وإنتاج اللحوم والألبان”، مضيفا أن “المؤشرات شهدت انتعاشاً، ولاسيما الأسعار، بالنسبة للأغنام والماعز”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.