“حي العطشان” يخرج للاحتجاج أمام عمالة زاكورة


بديل.أنفو

احتج مواطنون أمام مقر عمالة زاكورة، يوم أمس الإثنين 7 مارس الجاري، على خلفية “عدم ربط أحيائهم بالماء الصالح للشرب وبالكهرباء”، مطالبين عامل عمالة الإقليم بـ”الحوار” قصد إيجاد حلول لمشاكلهم.

وقال ابراهيم ريزقو، عضو الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في تصريح لموقع “بديل”، إن الاحتجاجات انطلقت من الساعة الـ11 صباحا واستمرت إلى الساعة الـ6 مساءً.

وأوضح الناشط الحقوقي أن المحتجين الذين يقطنون بـ”حي الظلام” و”حي العطشان”، المجاوران لمدينة زاكورة، خرجوا بسبب التهميش الذي يعيشونه، منذ حوالي 15 سنة.

- إشهار -

وفيما ذكر الحقوقي أن المعنيين سئموا من “الوعود الكاذبة” التي تُقدّم لهم طيلة السنوات الماضية، وأبرز أن مطالبهم بسيطة، وتتمثل في ربط أحيائهم بـ”الماء والكهرباء”، وفي توفير بنية تحتية تليق بهم، أشار إلى أن “عامل الإقليم رفض استقبالهم لأسباب غير معروفة”.

وقال المحتجون ضمن تصريحات، إننا لا نُطالب إلا بحقوق بسيطة، على غرار غيرنا، مشيرين إلى أن عددا من المناطق الجبلية تجاوزت إشكالية الماء والكهرباء، فيما هم في “قلب مدينة زاكورة، لازالوا يعانون منها”.

وللتعبير عن حجم معاناتهم، قالت مواطنة من المحتجين: “دزنا من الكرة الأرضية، بحال يلا ماكناش فيها”، فيما تساءل آخرون عن السبب الذي جعل عامل الإقليم يرفض استقبالهم كمواطنين.

 

 

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.