الحكومة تكشف عن توقيت نقل المنخرطين في نظام “راميد” إلى CNSS


بديل.أنفو

أكد فوزي لقجع، الوزير المنتدب المكلف بالميزانية أنه سيتم نقل المنخرطين في نظام المساعدة الطبية “راميد”، الذي تدبره الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، إلى نظام التغطية الصحية الإجبارية الذي يدبره الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، بدءا من شهر يوليوز المقبل.

وأوضح لقجع خلال حضوره، في يوم دراسي، عقدته لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء حول موضوع: “استدامة أنظمة التقاعد في ظل تعميم الحماية الاجتماعية”، أن هذا الإجراء يأتي في سياق المشروع الملكي لتعميم الحماية الاجتماعية.

- إشهار -

وكشف الوزير المكلف بالميزانية أن الحكومة ستعدل مدونة التغطية الصحية بهدف تحويل نظام المساعدة الطبية “راميد” إلى نظام تأمين صحي إجباري لفائدة الفئات الفقيرة والهشة بترسانة علاجات تستجيب لأجراء القطاع الخاص، مبرزا أنه في الأشهر القادمة سيتم البدء في تحويل بيانات المستفيدين من نظام “راميد” إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وعن عدد الأجراء الذين تم تسجيلهم كشف المسؤول الحكومي أنه تم تقييد أكثر من 561 ألف منخرط جديد من العمال، غير الأجراء إلى حدود شهر فبراير الجاري، مشيرا إلى أن المبتغى هو الوصول إلى 3.2 مليون منخرط نهاية شهر يونيو القادم.

وعن طريقة تعبئة المواطنين لمثل هذا الحدث، أوضح لقجع أنه سيتم خوض حملة مكثفة تحسيسية وتنظيم قوافل لتشجيع انخراط مختلف الفئات، مردفا أن الهدف منة هذه العملية الاجتماعية التي تهم فئة عريضة من المواطنين هو الوصول إلى نقل 11 مليون مستفيد من “راميد” إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وجدير بالذكر أن ضمان نجاح هذا الإصلاح، حصرته الحكومة السابقة في إصلاح الإطار القانوني والتنظيمي، وإعادة تأهيل الوحدات الصحية وتنظيم مسار العلاجات، وإصلاح الأنظمة والبرامج الاجتماعية الموجودة حاليا للرفع من تأثيرها المباشر على المستفيدين، خاصة عبر تفعيل السجل الاجتماعي الموحد، ثم إصلاح حكامة نظام الحماية الاجتماعية، والإصلاح الجبائي المتعلق بإقرار مساهمة مهنية موحدة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد