الماغودي: مقابلة الربع ستكون أول اختبار حقيقي للأسود


بديل.أنفو-

قال المحلل الرياضي محمد الماغودي، اليوم الأربعاء 26 يناير الجاري، إن المقابلة القادمة للمنتخب المغربي في ربع النهائي، سواء مع مصر أو الكوت ديفوار، ستكون أول اختبار حقيقي  للنخبة الوطنية، خلال كأس إفريقيا للأمم المقامة حاليا في الكاميرون.

وأضاف الماغودي، بخصوص مقابلة يوم أمس بين المغرب ومالاوي، أن “الجميل فيها عودة المنتخب بعد أن سجل عليه هدف مستفز، وجمالية الهدف أعطت تخمة للاعبين، لكن لاعبي المنتخب كانت لهم شخصية قوية، واستطاعوا تحقيق التعادل فالإنتصار والتأهل”.

وأكد الماغودي في تصريح لموقع “بديل” أن المنتخب حقق التأهل “باستحقاق ولكن هذا لايعني أن الفريق الوطني في كامل القوة وأنه مطمئِن إلى أبعد الحدود، نظرا لارتكابه مجموعة من الأخطاء من قبل اللاعبين يوم أمس، خاصة في وسط الميدان وكثرة تضييع الفرص، حيث خلقنا فرص كثيرة لكننا أضعناها”.

- إشهار -

وتابع المتحدث، “أن مثل هذه الأمور مع منتخبات قوية سنؤدي ثمنها غاليا، وفي المسافة الزمنية الفاصلة مع موعد المقابلة المقبلة، يجب أن نصحح مثل هذه الأخطاء، كما أن خط الدفاع بحاجة إلى بعض التصحيح، خصوصا أن الجهة اليسرى غير مطمئنة، بالإضافة إلى أدوار حكيمي الدفاعية التي لا تصل للمطلوب”.

وزاد الماغودي، “حضوض المغرب في ربع النهائي، سواء مع مصر أو الكوت ديفوار، هي 50 في المائة للتأهل ومثلها للإقصاء، لأن المنتخبان يملكان لاعبين مميزين ومجموعة قوية”.

وبخصوص المدرب خليلوزيتش، اعتبر الماغودي أنه “استطاع تدبير بعض اللقاءات بذكاء، وهناك لقاءات كادت أن تضيع منا بسبب سوء تدبيره، مثل مقابلة الغابون”. ونبه،”مزاجية الرجل تغلب، في بعض الأحيان، على كيفية تعامله مع النهج الطاكتيكي”.

وجدير بالذكر أن لقاء تحديد خصم المغرب المقبل سيجري اليوم الأربعاء 26 يناير الجاري، على الساعة الخامسة مساء بتوقيت المغرب، بين منتخب مصر وكوت ديفوار، فيما تجري مقابلة الربع يوم الأحد على الساعة الخامسة مساء على ملعب “أحمدو هديجو” بياوندي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد