الصحراء المغربية تعزز العلاقات المغربية -الألمانية


بديل.أنفو-

شكل الموقف الأخير لألمانيا لصالح المبادرة المغربية للحكم الذاتي من أجل تسوية النزاع حول الصحراء المغربية، بمثابة بداية نهاية الأزمة بين البلدين وتعبيرا عن إرادة ألمانيا في إصلاح العلاقات مع المملكة.

وكشف الموقع الإخباري الإيطالي “إنسايد أوفر”، أمس الثلاثاء 11 يناير الجاري، أن العلاقات القائمة بين الرباط وبرلين شهدت “منعطفا إيجابيا”، مذكرا في هذا الصدد بالرسالة التي وجهها الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير إلى الملك محمد السادس، والتي اعتبر فيها أن الموقف المغربي يشكل “أساسا جيدا” لتسوية هذا الملف.

وفي نفس الاتجاه وانطلاقا من تصريح نشرته وزارة الشؤون الخارجية الألمانية، أورد موقع “إنسايد أوفر” أن مخطط الحكم الذاتي يشكل “مساهمة هامة” للمغرب من أجل تسوية النزاع حول الصحراء.

- إشهار -

ونوه الرئيس الألماني، حسب ذات المصدر، بالإصلاحات الواسعة التي عرفها المغرب بقيادة جلالة الملك محمد السادس، معربا عن “امتنانه للانخراط الفعال لجلالته من أجل عملية السلام بليبيا”.

وأبرز الموقع الإخباري نجاح المغرب خلال الأشهر الأخيرة بتحقيقه لإنجازات دبلوماسية مهمة، مشيرا على الخصوص إلى الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء.

وإلى حدود اليوم الأربعاء، كشفت السفارة الألمانية في الرباط أن المملكة المغربية وافقت على تعيين سفير ألماني جديد معتمد لديها، خلفا للسفير الألماني السابق غوتز شميدت بريم.

وكان الملك محمد السادس قد تلقى الأربعاء الماضي، دعوة من الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينمر، للقيام بـ “زيارة دولة” إلى برلين، في مؤشر على الطي النهائي لأزمة استمرت لمدة 9 أشهر بين البلدين.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.