مجلس الدولة يؤيد قرار إغلاق مسجد


حسن نور اليقين-باريس أكد مجلس الدولة الفرنسي في ساعة متأخرة من يوم الأربعاء 25 نونبرالجاري، القرار الصادر عن وزير الداخلية جيرالد دارمانان، بإغلاق مجلس بانطان المتواجد بعمالة سان دوني لمدة ستة أشهر، وحل الجمعية الخيرية بركة سيتي.

وسبق لمجلس الوزراء أن اتخذ قرارا بحل هاته الجمعية الخيرية خلال اجتماع له يوم 28 أكتوبر الماضي، بسبب بعض الشبهات التي تحوم حولها كدعم أفكار متطرفة ونشرها عبر شبكات التواصل الاجتماعي وترويج الكراهية.

- إشهار -

واعتبر محامو الجمعية قرار مجلس الدولة حكما جائر ينطلق من تبريرات سياسية وأكدوا عزمهم على وضع شكاية لدى المحكمة الأوربية لحقوق الانسان.

وتجدر الإشارة إلى أن السلطات الفرنسية قررت إغلاق مسجد بانطان بعد نشر فيديو على صفحة الفيس بوك للمسجد، اعتبره مجلس الدولة سببا غير مباشر في إقرار الكراهية والعنف الدي نتج عنه مقتل الأستاذ صامويل باتي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.