هاجر : اعتقال سليمان انتقامي، ولا تفسير لرفض منحه السراح


في أول رد فعل لها على رفض المحكمة السراح المؤقت للصحفي المعتقل سليمان الريسوني ،قالت الإعلامية هاجر الريسوني، أن التفسير الوحيد لهذا الرفض هو أن اعتقال سليمان انتقامي وسياسي.


وأردفت هاجر في تدوينة لها في حسابها بموقع التواصل الاجتماعي فايس بوك “مواطن لديه جميع ضمانات الحضور للمحاكمة فضلا عن أن الحدود مغلقة بسبب كورونا والتنقل خارج الوطن يحتاج إلى إذن من وزارة الداخلية ولم يعتقل في حالة تلبس وليس هناك شهادة طبية أو شهود أو أدلة تدينه، ومعتقل منذ 11 شهر، وكلما تقدم بطلب السراح يرفض.”

- إشهار -


والأنكى تضيف هاجر، هو ان المحكمة تجيب على طلب السراح الذي تتقدم به هيئة الدفاع والمكون من 10 صفحات بالرفض من خلال سطر وحيد بدون توضيح أسباب هذا الرفض.


وفي سياق متصل يجدر التذكير أن هيئة مساندة الراضي والريسوني تنظم يومه الجمعة 16 أبريل على الساعة الرابعة بعد الزوال ،وقفة احتجاجية أمام مقر البرلمان للتنديد باعتقالهما التعسفي وللمطالبة بمتابعتهما في حالة سراح.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد