متابعة البحري وابنة الداودي في حالة سراح


قررت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالرباط متابعة سفيان البحري، المعروف بإدارة صفحة “محبي الملك محمد السادس” على “فيسبوك”، وابنة وزير التعليم  السابق والقيادي بحزب العدالة والتنمية لحسن الداودي، في حالة سراح، وتحديد 19 نونبر الجاري أول جلسة للمحاكمة.

- إشهار -

وكان شجار قد دار بين سفيان البحري وابنة الداودي ليلة السبت فاتح نونبر، حوالي الساعة الثانية والربع بعد منتصف الليل، بالقرب من مطعم يوجد في “محج الرياض” بالعاصمة الرباط.

يشار إلى أن سفيان البحري أصيب على مستوى الحاجب بقطعة زجاجية بعد ضربه بقنينة خمر من قبل ابنة الوزير وقيادي حزب العدالة والتنمية لحسن الداودي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.