المحامية الكلاف تُشير إلى “خرق” آخر في امتحان المحاماة


أوردت المحامية نعيمة الكلاف أن “فضائح امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة، لازالت تتواصل”، مشيرا إلى أن هناك بعض الأشخاص “نجحوا، ولا علاقة لهم بالقانون، ولهم الإجازة في الاقتصاد”.

وأبرزت المحامية، ضمن تدوينة، على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن من بين الشروط التي يجب أن تتوّفر لدى المترشح، قصد اجتياز الامتحان، هي “الحصول على شهادة الإجازة في العلوم القانونية من إحدى كليات الحقوق المغربية أو شهادة من كلية للحقوق بمعترف بمعادلتها لها”.

- إشهار -

وفي وقت سابق، عبّر عدد من متتبعي الشأن العام، والمعنيين بامتحان والمهنة، عن رفضهم للنتائج، مشيرين إلى أن “هناك رائحة للفساد في الموضوع”، فيما دعا آخرون إلى إعادة الامتحان.

يُذكر أن نتائج الامتحان أثارت غضب الرأي العام، وكذا المعنيين بها، خصوصا بعدما نجح أشخاص، قِيل، إنهم من عائلات نافذة في القطاع، وكذا بعد اعتراف وزير العدل أنه خرق المادة 6 من القرار المنظم للامتحان وحدد عدد الناجحين في 2000، بالإضافة إلى قرائن التزوير التي تم تداولها على نطاق واسع.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.