الجمعية تحتج بسبب “الفراقشية”


بعد تواتر عمليات سرقة “مواشى صغار الفلاحين والكسابة بمجموعة من القرى والمداشر”، نظم فرعي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بخنيفرة ومريرت، وقفة احتجاجية لمطالبة السلطات المحلية بتوفير الحماية للمواطنين وممتلكاتهم.

- إشهار -

واحتج أعضاء الجمعية رفقة بعض المواطنين، مساء أمس الثلاثاء 10 يناير الجاري، أمام مقر القيادة الجهوية للدرك بخنيفرة.

وجاءت هذه الوقفة، حسب مصدر محلي، “استجابة لمناشدات بالتدخل ودفاعا عن الحق في الأمن والسلامة وحماية الموارد المعيشية للفلاحين الصغار وسكان القرى”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.