معاناة ساكنة اليوسفية بسبب “غياب الأطر الطبية”


نبّه النائب البرلماني حسن البهي، إلى أن “ساكنة إقليم اليوسفية، تعاني من الغياب المستمر للأطر الطبية، الأمر”، مبرزا أن ذلك، “ينعكس بشكل سلبي، على صحة المرضى وحقهم الدستوري في التطبيب والعلاج”.

- إشهار -

ولفت برلماني حزب الاستقلال، ضمن سؤال كتابي، موّجه إلى وزير الصحة، إلى أن هذا الغيّاب يُسجّل في “الوقت الذي تسعى فيه الحكومة جاهدة إلى تعميم التغطية الصحية لتشمل جميع المواطنين، وضمان استفادتهم من خدمات التطبيب والعلاج بالجودة المطلوبة، انسجاما مع مقتضيات القانون الإطار المتعلق بالمنظومة الصحية الأساسية والقانون المتعلق بالتأمين الإجباري عن المرض”.

وساءل البرلماني، وزير الصحة خالد آيت طالب عن “الإجراءات التي يتمّ اتخاذها لمعالجة هذه الوضعية التي تؤرق ساكنة إقليم اليوسفية، والتي تدعو للقلق”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.