اعتقال رئيس البيرو


اعتقلت السلطات في بيرو رئيس البلاد، بعد ساعات من إعلان عزله، في تطور سريع للأحداث في الدولة الأمريكية الجنوبية، الأربعاء.

ووضع الرئيس البيروفي بيدرو كاستيو رهن الاعتقال في مركز للشرطة، في ليما، اليوم الخميس، غداة إقالته واعتقاله، فيما تم تنصيب نائبته دينا بولوارت رئيسة للدولة التي اعتادت الأزمات السياسية.

- إشهار -

وجاء إجراء العزل الثالث للرئيس اليساري خلال 18 سنة، بعدما كان قد أعلن في خطاب متلفز أنه حل البرلمان الذي كان يسعى للإطاحة به، في مناورة اعتبرت بمثابة “انقلاب”.

وأعلنت المدعية العامة ماريتا باريتو أن بيدرو كاستيو البالغ 53 سنة، والذي وصل إلى السلطة في يوليوز 2021، “و ضع رهن الاعتقال”. وأظهرت صور الرئيس المعزول جالسا على كرسي محاطا بالمدعين وعناصر الشرطة.

وأفلت بيدرو كاستيو من محاولتي عزل بسبب “العجز الأخلاقي” وكان آخرها في مارس 2022، وكان قد أطيح سابقا برئيسين هما بيدرو بابلو كوتشينسكي (يمين) في اسنة 2018 ومارتن فيزكارا (وسط) في سنة 2020.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.