إسبانيا تنفي صحة “تعمدها” الخسار لمواجهة المغرب


تحدثت عدة وسائل إعلام حول تعمد المنتخب الإسباني الخسارة أمام نظيره الياباني لتجنب مواجهة كرواتيا ومواجهة المغرب في الدور الثاني من كأس العالم المقامة حاليا في قطر.

وبعد خسارة إسبانيا فإنها ستتجنب مواجهة البرازيل، أقوى فرق البطولة، إلى غاية الدور النهائي، إذا تمكن الفريق من الوصول إلى النهاية.

ونفى رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم لويس روبياليس، ما يتردد حول تعمد منتخب بلاده للهزيمة، مؤكدا أنهم لم يفكروا بتلك الطريقة، مبديا حذره من مرواجهة المغرب موضحا ان أسود الأطلس منتخب قوي جداً ويتميز بأنه ذو “طراز أوروبي”.

وحلت إسبانيا في المركز الثاني في المجموعة الخامسة بأربع نقاط، فيما تصدرت اليابان هذه المجموعة بـ6 نقاط كاملة.

ونتج عن هذا الترتيب مواجهة إسبانيا للمغرب في دور الـ16، وفي حال فوزها ستلتقي مع البرتغال أو سويسرا، ولن تواجه بذلك البرازيل إلا في النهائي إذا استمر المنتخبان في البطولة.

اما احتلال اسبانيا للصدارة فكان سينقلها إلى المسار الذي يضم البرازيل والأرجنتين وكرواتيا.

- إشهار -

وأعتقد مشجعون ومحللون، ومنهم هوغو سانشيز أحد هدافي ريال مدريد التاريخيين، أن الهزيمة من اليابان كانت متعمدة، رغم أن إسبانيا كانت مهددة بالإقصاء خلال دقائق من المباراة بسبب نتيجة اللقاء الآخر بالمجموعة بين ألمانيا وكوستاريكا في نفس التوقيت.

وقال المكسيكي سانشيز لشبكة (ئي.إس.بي.إن): “أؤكد أن لويس إنريكي (مدرب إسبانيا) فكر في طريقة لتجنب البرازيل في دور الثمانية، إنها مواجهة خطيرة، لكنه لن يعترف بذلك أبداً، لن يقول أي مدرب إنه لم يرغب في الفوز”.

لكن روبياليس رد على هذه التكهنات بالنفي. وقال: “لا أعتقد ذلك أبداً، أعرف جيداً الطاقم التدريبي، قاتلنا من أجل الصدارة لكن هذا لم يكن ممكنا”.

وتابع: “في كرة القدم لا مجال للحسابات أو لعلم الرياضيات، نفكر في كل مباراة بمفردها وسنواجه فريقاً صعباً بالفعل في دور الـ16 وهو المغرب الذي يلعب على أرضه تقريباً بسبب الدعم الهائل للجماهير في قطر”.

وأضاف: “مباراة اليابان كانت محبطة لكنه درس يجب التعلم منه، البطولة مليئة بالمفاجآت وهذا ما يجعلها مميزة للغاية، عندما تفقد تركيزك لخمس دقائق من الممكن أن تخسر”.

وتابع: “المغرب منتخب من طراز أوروبي، نعرف الكثير من لاعبيه في إسبانيا، يتمتع بقوة بدنية وسيعقد الأمور علينا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد