انتخاب عادل الصغير كاتبا وطنيا لشبيبة الـ”بيجيدي”


جرى ليلة السبت/ الأحد ببوزنيقة، انتخاب عادل الصغير كاتبا وطنيا جديدا لشبيبة العدالة والتنمية، خلفا للكاتب الوطني السابق محمد أمكراز.

وجرت عملية انتخاب الصغير، المزداد سنة 1984، خلال انعقاد المؤتمر الوطني السابع لشبيبة حزب العدالة والتنمية الذي تحتضنه بوزنيقة أيام 16 / 17 / 18 شتنبر الجاري.

وحصل الصغير على 188 صوتا من أصل 307 أصوات، مقابل 76 صوتا لمنافسه الأول سعد حازم؛ في حين حصل منافسه الثاني عبد الكريم كعداوي على 28 صوتا.

وفي الآن ذاته، تم بالمناسبة انتخاب رضا بوكمازي نائبا للكاتب الوطني.

واعتبر الكاتب الوطني الجديد، في كلمة بالمناسبة، أن المرحلة المقبلة هي مرحلة إعادة بناء شبيبة حزب العدالة والتنمية، مشيرا إلى أن الأجواء التي طبعت أشغال هذا المؤتمر تعطي إشارة أمل على أن هذه الشبيبة “قادرة على الانطلاق من جديد من أجل ربح رهانات كبيرة”.

- إشهار -

وقال عادل الصغير إنه “بالتعاون والعزيمة سوف ننطلق جميعا” من أجل رفع التحدي، وربح رهانات إعادة الشباب للاهتمام بالعمل السياسي، والدفاع عن العدالة الاجتماعية والمجالية.

ويعقد هذا المؤتمر بمركب مولاي رشيد للشباب والرياضة ببوزنيقة تحت شعار “نضال شبابي متجدد من أجل الاختيار الديمقراطي والعدالة الاجتماعية”.

وتضمن جدول أعمال هذا المؤتمر أيضا عرض ومناقشة تقارير الأداء والمصادقة عليهما، وأشغال اللجن والورشات، ثم جلسة مخصصة للعرض والمصادقة على توصيات اللجان، فانتخاب أعضاء المكتب الوطني.

ويعقد مؤتمر شبيبة العدالة والتنمية حسب النظام الأساسي للشبيبة كل أربع سنوات، مع الإشارة إلى أن عدد المؤتمرين خلال المؤتمر السابع بلغ 410 تشكل النساء منهم 66 مؤتمرة بنسبة حوالي 16 في المائة.

ويتكون المؤتمر الوطني، حسب النظام الأساسي، أساسا من ممثل عن الأمانة للحزب وأعضاء اللجنة المركزية للشبيبة ومندوبين عن الأقاليم والمحليات والفروع بالخارج وفعاليات أخرى.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.