فجر يعلق على استبعاده من المنتخب وعلاقته بحمد الله


خرج الدولي المغربي فيصل فجر، متوسط ميدان فريق الوحدة السعودي في تصريحات إعلامية، عقب استبعاده من لائحة المنتخب من طرف وليد الركراكي، قائلا: إنه يشعر بالإحباط.

وأعلن الناخب الوطني وليد الركراكي، قبل أيام، عن قائمة “أسود الأطلس“، استعداداً لوديتي باراجواي وتشيلي، وجاءت خالية من اسم فيصل فجر وحمد الله.

وحول علاقته باستبعاد المهاجم عبد الرزاق حمد الله، لاعب نادي اتحاد جدة السعودي، عن المنتخب المغربي، بعد الواقعة الشهيرة سنة 2019، قال فجر: “لا أعتقد أن ذلك الأمر هو سبب خروجه من المنتخب”، مشيرا إلى أن “علاقته مميزة بحمد الله، وأنه تحدث معه مرارا عن تلك القصة”.

- إشهار -

وأوضح فجر في تصريحات لبرنامج “في المرمى” على قناة العربية أن “لا مشكلة بينه وبين حمد الله، وأن الأزمة انتهت في وقتها”، مبرزا أن “الإعلام يعمل على تضخيم الأمور”.

وذكر أن “حمد الله لاعب كبير، لقد حقق العديد من الإنجازات”، مشيرا إلى أنه نفذ في تلك الفترة توجيهات المدرب هيرفي ردينارد فقط، إذ قال: “هو من أوكل لي تنفيذ ركلات الجزاء”.

وزاد “قبل قدومي إلى السعودية، تحدثت مع حمد الله وكريم الأحمدي ورينارد، ونصحوني بالقدوم للوحدة”.

وبشأن غيابه عن المنتخب، أورد أنه سيواصل “العمل من أجل العودة، الباب لا زال مفتوحًا كما أخبرني الركراكي، مستعد للموت في الملعب من أجل المغرب”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.