إدارة “باريس” تحاول احتواء الأزمة بين مبابي ونيمار


تتجه إدارة باريس سان جيرمان، إلى عقد اجتماع، قصد احتواء الأزمة بين نجمي الفريق الفرنسي كيليان مبابي والبرازيلي جونيور نيمار.

وذكرت تقارير إعلامية، أن إدارة الفريق الباريسي، قرّرت التعامل “خلافات اللاعبين” بسياسة اللين والعدل، من خلال إجراء مواجهة مباشرة بين الطرفين.

- إشهار -

وينتظر عقد اجتماع بين اللاعبين، بحضور مدرب الفريق كريستوف جالتيه، والمستشار الرياضي لويس كامبوس، عند العودة للتدريبات، بهدف تهدئة الأمور.

وأثار نيمار الجدل، بعدما سجّل إعجابه على بعض تعليقات الجماهير الباريسية، الداعية إلى أن يكون النجم المسدد الأول لركلات الجزاء بعد إهدار كيليان ركلة في مباراة مونبيلييه.

وفي وقت سابق، كشفت وسائل إعلام فرنسية، أن مبابي، طالب إدارة باريس بالاستغناء عن نيمار، مشيرة إلى مبابي يرى أن الملعب، لا يتحمل سوى ثنائي هجومي فقط، بعد وصول ليونيل ميسي، صيف العام الماضي، قادما من برشلونة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.