حمد الله يُقاضي فريقه السابق


ذكرت وسائل إعلام سعودية، أن الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم الاتحاد السعودي، قرّر مقاضاة إدارة فريقه السابق (النصر)، بسبب تسريب محادثة هاتفية.

وكانت محادثة هاتفية دارت بين المهاجم عبد الرزاق حمد الله، والمدير التنفيذي لفريق الاتحاد حامد البلوي، وتضمّنت طلب فسخ عقده مع النصر والانضمام إلى صفوف الاتحاد.

- إشهار -

وأشارت تقارير إعلامية، إلى أن “إدارة الاتحاد” أوضحت أن “الوصول إلى تلك التسجيلات يتطلب إذنا من جهات رسمية”، معتبرة أن “الحصول عليها بدون إذن أمر غير قانوني”.

وبعدما فسخت إدارة النصر عقد حمد الله سنة 2021، وتعاقد هذا الأخير مع الاتحاد، فقد صعدت إدارة النصر قضيتها ضد المهاجم المغربي، إذ قدمت تسجيلات صوتية إلى لجنة الاحتراف، تزعم وجود “تآمر”؛ كما طالبت بفرض عقوبات على فريق اللاعب الحالي لضمان النزاهة والشفافية مستقبلا.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.