الروبل الروسي يعزز مواقعه رغم الحرب والعقوبات


عقد مجلس إدارة البنك المركزي الروسي، اليوم الجمعة 10 يونيو الجاري، اجتماعا لبحث السياسة النقدية للبلاد، ويأتي ذلك، في وقت، تواصل فيه العملة الروسية الارتفاع أمام الدولار واليورو، رغم الحرب والعقوبات الغربية.

وبحلول الساعة 10:28 بتوقيت موسكو، تراجع سعر صرف الدولار بواقع 71 كوبيكا إلى 58.60 روبل، فيما انخفض سعر صرف اليورو بواقع 1.34 روبل إلى 61.95 روبل.

- إشهار -

ويبحث مجلس إدارة البنك المركزي الروسي، اليوم الجمعة، السياسة النقدية للبلاد، وسط توقعات بأن يقرر البنك المركزي خفض سعر الفائدة الرئيسي.

ويتفق الخبراء على أن المركزي الروسي سيخفض سعر الفائدة الروسي، في ظل ارتفاع الروبل، ولاسيما بعد صعود العملة الروسية اليوم، لكن الخبراء يختلفون حول نسبة الخفض، حيث يتوقع بعض الخبراء تقليصا بنسبة 2 في المائة، فيما يشير آخرون إلى 1 في المائة.

وكان المركزي الروسي، قد فاجأ الأسواق في اجتماع طارئ عقده في 26 مايو الماضي، حيث قرر خفض سعر الفائدة الرئيسي بواقع 3 في المائة دفعة واحدة إلى 11 في المائة سنويا.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.