نقل “معرض الكتاب” إلى الرباط يدخل إلى البرلمان


ساءل النائب البرلماني عبد الصمد حيكر، وزير الشباب والثقافة والتواصل محمّد مهدي بنسعيد عن  ظروف تنظيم المعرض الدولي للكتاب بالرباط، خلال السنة الحالية،  وعن معايير السماح لبعض العناوين دون البعض الآخر.

ويرى البرلماني، ضمن سؤال كتابي، أن أن دورة الرباط 2022، تحوم حولها العديد من التساؤلات، وتتعلّق بمعايير منع أصناف من الكتب، مقابل الترخيص لأنواع أخرى، لافتا إلى أنه أثيرت بمناسبة انعقاد الدورة تساؤلات حول معايير ولوج العارضين لفضاءات العرض، لا سيما جمعيات المجتمع المدني المغربية.

- إشهار -

وأشار إلى أن المعرض الدولي للكتاب أضحى تقليدا ثقافيا سنويا، وجزءً من الحياة الثقافية لمدينة الدار البيضاء، وتحول إلى ملتقى مفتوح لتداول المنتوج الفكري والثقافي والأدبي العالمي، كما يوفر فضاء للقاء بالمفكرين والمثقفين والسياسيين، وكذا للحوار حول قضايا الفكر والسياسة المختلفة.

يذكر أنه افتتاح الدورة السابعة والعشرين من المعرض الدولي للكتاب، يوم أمس، بمدينة الرباط،  وتستمر إلى غاية 12 يونيو الجاري.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.