بنكيران: الأحرار “طيبين” والـ”بام” كان يريد الاستئثار بالوطن


قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، إنه يرتبط بعلاقات طبية مع معظم أعضاء حزب التجمع الوطني للأحرار، مبرزا أنهم “ناس طيبين في الغالب”.

وانتقد بنكيران خلال حضوره للمؤتمر الجهوي للحزب بجهة مراكش أسفي، اليوم الأحد 29 ماي الجاري، حزب الأصالة والمعاصرة، معتبرا أنه كان يريد أن “يجمع كل الديمقراطيين إلا العدالة والتنمية”.

وهاجم رئيس الحكومة السابق تيار “لكل الديمقراطيين”، وقال إنه كان ينتقد حزبه، وكان يريد أن “يستأثر بالوطن ويفعل فيه ما يشاء”.

- إشهار -

وتابع بنكيران” الأحرار ليس هو المستهدف، لكن الظروف هي التي جاءت به”، وزاد في ذات الكلمة، معلوم أن السياسة المغربية “كانت كاتكمل بيه”، ليتبع بعد ذلك موجة من الضحك وسط القاعة قاطعها بنكران متوجها إلى الحضور قائلا “قراو التاريخ”.

واستطرد بنكيران، ولأن “الأصالة والمعاصرة لم تغتسل بعد من ذنوبها”، كان أمينه العام وهبي يأتي “عندي بعض المرات ليتيمم”.

وأكمل بنكيران، رغم أن وهبي قاد حزبه ليغير موقفه من العدالة والتنمية لكن سمعة “الفساد والاستبداد لازالت ملتصقة به”، وهو ما كان إلياس العماري “باغي يدير لينا فهاد المغرب”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.