السعودية تؤكد دعم الوحدة الترابية للمغرب


أبرز وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، أمس الأربعاء بمراكش، دعم بلاده  للوحدة الترابية للملكة المغربية.

جاء ذلك في ندوة صحافية مشتركة بين وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة ونظيره فيصل فرحان، يوم أمس الأربعاء، على هامش اجتماع التحالف الدولي ضد “داعش”، بمدينة مراكش.

وقال بن فرحان، إن “المملكة العربية السعودية تجدد التأكيد على موقفها الداعم لسيادة المغرب الكاملة على كافة أراضيه، بما في ذلك الصحراء المغربية”، مشدّدا تأييد “مخطط المغربي للحكم الذاتي من أجل تسوية هذا النزاع الإقليمي المفتعل”.

ومن جانب آخر، أشاد بن فرحان، بجودة العلاقات الأخوية التي تجمع بين المملكة العربية السعودية والمغرب.

- إشهار -

وقال إن “العلاقات المغربية السعودية تتجاوز الروابط الدبلوماسية العادية، إلى علاقات أخوة عميقة وراسخة”، مبرزا أن “البلدين يخلدان هذه السنة الذكرى الـ65 لإقامة علاقاتهما الدبلوماسية”.

وشكر المغرب على دعمه لملف ترشيح المملكة العربية السعودية لاحتضان المعرض الدولي “إكسبو 2030”.

 

وعلاقة بمجال مكافحة الإرهاب، سلط وزير الخارجية السعودي “الضوء على الدور المحوري الذي يضطلع به التحالف الدولي ضد داعش في هذا المجال”، مشيرا إلى أنه بـ”الرغم من الإنجازات التي حققها التحالف، إلا أن تهديد هذا التنظيم الإرهابي لا يزال قائما، ويستدعي من الجميع تضافر الجهود وتعزيز التنسيق للقضاء عليه تماما”.

من جانبه، أكد بوريطة أن المغرب والمملكة العربية السعودية تجمع بينهما علاقات تنسيق دائم، مضيفا أن “المصالح العليا للمملكة العربية السعودية هي مصالح استراتيجية للمغرب”.

وسجل أن المباحثات التي جمعته بنظيره السعودي، شكلت مناسبة للإشادة بانخراط البلدين في تطوير علاقاتهما الثنائية، مبرزا أن البلدين يتقاسمان وجهات النظر ذاتها بخصوص مجموعة من القضايا الإقليمية والدولية.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.