مطالب بإعادة النظر في إجراءات ولوج التراب الوطني


بديل.أنفو-

طالب البرلماني عدي ويحي عن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، إعادة النظر في بعض الإجراءات التي تضمنتها شروط ولوج المغرب ابتداءا من 7 فبراير.

والتمس ويحي في سؤاله الكتابي الموجه إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد أيت طالب، اليوم الجمعة 4 فبراير الجاري، بمراجعة إجراءات ولوج التراب الوطني، والإكتفاء فقط بإلزامية الإدلاء بجواز التلقيح و”بي سي ار” سلبي لأقل من 48 ساعة بالنسبة لجميع المسافرين الراغبين في الولوج إلى التراب الوطني.

- إشهار -

وأضاف البرلماني، “دونما الحاجة لإجراء اختبارات الكشف السريع للركاب فور وصولهم إلى المملكة، أو إجراء اختبارات “بي سي ار” على مجموعات من المسافرين بشكل اعتباطي فور الوصول، ونفس الشأن بالنسبة لإجراء اختبار إضافي بالفندق أو مركز الإقامة بالنسبة للسياح الوافدين على المملكة، وذلك بعد 48 ساعة من دخولهم التراب الوطني”.

واشار ويحي، إلى أن الإجراءات المعتمدة من شأنها أن لا تشجع السياح الأجانب خاصة وأن دول أخرى منافسة لا تعتمد نفس الإجراءات.

وفي نفس السياق، أوضح عضو فريق الأصالة والمعاصرة أن إعادة تدوير عجلة السياحة تتطلب تظافر جهود الفاعلين، وبقدر ما سيتم ضبط مرحلة ما بعد فتح الحدود من خلال توفير إجراءات وتدابير مشجعة لقدوم السائق الأجنبي، بقدر ما سيتم التسريع من عملية إعادة القطاع من جديد.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد