“رئيسة جماعة” تُطالب مواطن بوقف تصريف المياه المستعملة في الشارع (وثيقة + فيديو)


راسلت رئيسة المجلس الجماعي للدراركة مواطناً، تُطالبه بما عبّرت عنه بـ”رفع الضرر والتوقف عن إفراغ المياه العادمة بالأزقة”، داعيةً إياه إلى “ربط تلك المياه بالمطمورة التي يستعملها، في أجل أقصاه 15 يوما، ابتداءً من تاريخ توصله بالمراسلة”.

ونبّهت عائشة إدبوش، رئيسة المجلس منذ انتخابات 2015، المواطن إلى أنه في حالة عدم امتثاله، سيتم تفعيل المساطر الإدارية والقانونية في حقه.

ويقول ناشط بالمنطقة التابعة ترابيا لعمالة أكادير – إداوتنان، جهة سوس – ماسة، إن مراسلة الرئيسة تعبّر عن سياسة الهروب إلى الأمام؛ إذ أن من مهام الجماعة أن تجد حلا للساكنة بشأن قضية المياه المستعملة، طبقا لما ينص عليه القانون التنظيمي 113.14 المتعلّق بالجماعات الترابية.

وأشار الناشط الذي فضّل عدم ذكر هويته، في حديثه مع موقع “بديل” إلى أن مسألة طرح المياه المستعملة في الأزقة، هي مشكلة تُعاني منها المنطقة، ولم يتسبب فيها مواطن واحد فقط.

- إشهار -

وأرجع السبب الرئيسي للمشكلة إلى كون الساكنة تعتمد على إمكانياتها الذاتية في تصريف المياه، وكون المطامير التي تستعملها الساكنة تمتلئ في ظرف وجيز.

وفيما لفت المتحدث الانتباه إلى تأخر مشروع ربط المنطقة بأنابيب الصرف الصحي، قال إنهم يقترحون على الجماعة الترابية أن تُساعدهم على الأقل بالشاحنة لتفريغ المطامير في حالة امتلائها.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.