ترحيب دولي وإقليمي بمخرجات منتدى الحوار السياسي الليبي


الطيب مؤنس- رحبت الولايات المتحدة الأمريكية ودول الاتحاد الأوربي بالاتفاق الذي توصل إليه منتدى الحوار السياسي الليبي بشأن سلطة تنفيذية ليبية مؤقتة وموحدة لقيادة البلاد وأعلنت تعهدها برعاية هذا الاتفاق وفرض احترام مخرجاته واستعدادها لمعاقبة من يخرقه.

وبدوره اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن الاتفاق يشكل اختراقا جيدا في اتجاه تحقيق السلام.

- إشهار -

وكان منتدى الحوار السياسي الليبي قد اختار رؤساء السلطة المؤقتة التي ستشرف على المرحلة الإنتقالية للتحضير للانتخابات المزمع تنظيمها في دجنبر المقبل، حيث تم اختيار محمد يونس المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، وموسى الكوني وعبد الله حسين نائبين له.

كما اختار المنتدى عبد الحميد محمد دبيبة رئيسا للوزراء للفترة الانتقالية.

من جانبها رحبت العديد من الدول الإقليمية والعربية كتركيا والسعودية وقطر ومصر، بالخطوة واعتبرتها علامة فارقة في مسيرة الشعب الليبي الشقيق ونضاله وتضحياته من أجل الاستقرار والازدهار.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.