انتشال جثة طفل قضى غرقا بوادي أم الربيع


عادل نويتي – توفي طفل لا يتجاوز عمره 14 عاما غرقا، عشية يوم الخميس 28 يناير الجاري، بوادي أم الربيع بأحد الدواوير التابعة ترابيا لجماعة دار ولد زيدوح إقليم الفقيه بنصالح.

- إشهار -

ووفقا لمصادر”بديل.أنفو” فإن الطفل كان يسبح بالواد رفقة أصدقائه، لكنه اختفى عن الأنظار وافتقده أقرانه، الذين شرعوا في الصراخ وطلب النجدة، حيث تجمع عدد من الشباب وشرعوا في البحث عنه.

وحلت عناصر من الوقاية المدنية ورجال الدرك الملكي بمكان الواقعة، وباشروا رفقة شباب المنطقة عملية البحث إلى أن انتشلوا الجثة، ونقلوها صوب مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بمدينة الفقيه بنصالح بأمر من النيابة العامة المختصة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.