انتحار تلميذة شنقا في ظروف غامضة


عادل نويتي- أقدمت تلميذة بجماعة سيدي حمادي التابعة ترابيا لإقليم الفقيه بنصالح، يوم السبت 23 يناير الجاري، على الإنتحار شنقا بواسطة حبل بسطح منزل أسرتها.

- إشهار -

ووفقا لمصادر “بديل.أنفو”، فإن التلميذة التي عثر عليها جثة هامدة في ظروف غامضة لا يتجاوز سنها 15 سنة، و كانت تتابع دراستها بمستوى الجذع المشترك الإعدادي، بإحدى المؤسسات التعليمية العمومية بالجماعة المذكورة.

وانتقلت مصالح الدرك الملكي، رفقة السلطة المحلية إلى عين المكان ليتم فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة، من أجل الوقوف على أسباب وظروف هذا الانتحار، فيما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي بالفقيه بنصالح.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.