اتهامات لقائد بـ”استنطاق” أحد رفاق منيب


ذكر عضو حزب الاشتراكي الموحد بفرع أكادير، ومستشار جماعي بالمدينة، ماء العينين الصادق، أنه كان “ضحية لاستنطاق استفزازي من طرف قائد الملحقة الإدارية الرابعة”، حسب ما أورده فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

وكان الصادق، حسب بيان الجمعية، بـ”صدد إيداع إشعار بعقد نشاط حزبي، قبل أن يجد نفسه في جلسة تحقيق حول هويته الشخصية ومحاولة مصادر بطاقته الوطنية للتعريف، وأسئلة أخرى من قبيل موقف حزبه من قضية الوحدة الترابية والمؤسسة الملكية وغيرها من المواقفى التي لا صلة لها بموضوع النشاط”.

- إشهار -

وطالب فرع الجمعية بأكادير، في مراسلة، “والي الجهة باتخاذ إجراءات ردعية لفرملة هذا السلوك المشين، والذي يشكل إساءة للإدارة المغربية واعتداء صارخا على الحقوق والحريات العامة”.

من جهته ندد فرع الاشتراكي الموحد بأكادير بهذا السلوك الذي وصفه بـ”المخزني”، ورفض “جميع الممارسات التعسفية والعدائية والسلوكات الماسة بالكرامة التي تمارس بحق مرتفقي بعض الإدارات المغربية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد