بعد “تسجيلات صوتية حول بسكويت فاسد”.. “أونسا” يوضح


على خلفية انتشار تسجيلات صوتية تتحدث عن “فساد” بعض أنواع “البسكويت”، وتسببها في إغماءات لدى المستهلكين بمدينة الدار البيضاء، نفى المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، صحة تلك المعطيات.

وأكدت “أونسا” في توضيح توصل به موقع “بديل” أنه “على غرار جميع المنتجات الغذائية، فإن البسكويت يمر بجميع مراحل المراقبة من طرف مفتشي المكتب، الذي يقوم بمراقبة منتظمة ومستمرة لوحدات إنتاج المواد الغذائية”.

ونصح المكتب المستهلك المغربي بـ”اقتناء المواد الغذائية من نقط بيع ثابتة معروفة، تستوفي الشروط الصحية لحفظ وعرض المنتوج الذي يجب أن يحمل رقم الترخيص الصحي لـ’اونسا’ بالنسبة للمنتجات المغربية، أما المستوردة فيجب أن تحمل اسم وعنوان المستورد، بالإضافة إلى ضرورة الإشتراط أن تكون عنونة المنتوج باللغة العربية”.

- إشهار -

وأكد المكتب أنه تم خلال سنة 2022 “مراقبة أزيد من 7000 وحدة من طرف المصالح المعنية للمكتب من أجل التأكد من استجابة الوحدات للشروط الصحية المعمول بها وكذلك سلامة وجودة المنتجات”.

وجدير بالذكر أن حالة من الشك أصابت المستهلك المغربي بعد انتشار تلك التسجيلات الصوتية على نطاق واسع من خلال خاصية التراسل الفوري “واتس أب”.

وأدت تلك التسجيلات إلى انتشار مخاوف وسط المستهلكين وصلت ببعض المدارس الابتدائية الخصوصية إلى منع التلاميذ من احضار واستهلاك كل أنواع “البسكويت”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.