بايتاس: سنحتفل بالسنة الأمازيغية


قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس إننا “سنحتفل بالسنة الأمازيغية، وسنتوقف للنظر إلى الإجراءات التي قامت بها الحكومة بهذا الخصوص”.

وتتجدد المطالب الحقوقية، كل سنة، من أجل إقرار رأس السنة الأمازيغية عطلة مدفوعة الأجر، لكن الحكومة لا تتفاعل مع هذا المطلب، وتكتفي بالكلام العام.

- إشهار -

وأضاف بايتاس، خلال الندوة الصحفية التي تلت مجلس الحكومة، اليوم الخميس 29 دجنبر الجاري، أن تم تخصيص 200 مليون درهم، خلال سنة 2022، قصد تنزيل المشاريع المرتبطة بدسترة الأمازيغية، مشيرا إلى أنه تمّ تخصيص في إطار مالية السنة المقبلة 300 مليون درهم.

وأورد بايتاس، أن “الحكومة قامت بعدد من الإجراءات، منها برنامج عمل لإدماج الأمازيغية في الإدارات العمومية، كما أن هناك مجموعة من المشاريع قيد الدرس، وسنقوم مستقبلا بإصدار الجريدة الرسمية باللغة الأمازيغية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.