“محطة القطار بعين السبع” على طاولة الحكومة


ساءل النائب البرلماني، حسن بن عمر، وزير النقل واللوجيستيك، محمد عبد الجليل، حول الأسباب التي تقف وراء عدم إدراج محطة القطار عين السبع بالدار البيضاء ضمن المحطات التي شملها الإصلاح مؤخرا.

وقال بن عمر، ضمن سؤال كتابي: “لقد قام المكتب الوطني للسكك الحديدية، بتنزيل عدد من مشاريع تأهيل محطات المسافرين، بهدف مواكبة النمو العمراني أو الاقتصادي التي تعرفه المدن الواقعة بها هذه المحطات، إلا أنه وبالرغم من هذه المجهودات المحمودة، فإن بعض المحطات، والتي تعرف إقبالا كبيرا، ما زالت لم تستفد بعد من هذا التأهيل”.

- إشهار -

وأضاف، بن عمر، أن مثال ذلك، هو محطة القطار عين السبع بالدار البيضاء التي “لم تستفد من مشاريع تأهيل محطات المسافرين، كما أنها لم تحظ بإعادة هيكلتها وتجديدها”.

ويرى برلماني جهة الدار البيضاء أن “إعادة تأهيل المحطة سيحسن ظروف استقبال وسفر المسافرين، وسيعزز مكانة مقاطعة عين السبع، خاصة وأنها تتوفر على منطقة صناعية تعتبر الأولى من نوعها ببلادنا، كما سيساعد هذا التأهيل على استقطاب العديد من الزوار للجهة، وللمعلمة الترفيهية لحديقة الحيوانات بعين السبع، مما سيسهم في خلق رواج اقتصادي وسياحي جد هام”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.