العثماني يتفاعل مع حدث الإفراج عن الطالب سعدون


على خلفية وصول الطالب المغربي، الذي كان محكوماً بالإعدام إلى الأراضي السعودية، قال رئيس الحكومة المغربية السابق سعد الدين العثماني إنها “لحظة مؤثرة”.

وعبّر المسؤول المغربي السابق، ضمن تغريدة، على امتنانه للمملكة العربية السعودية على وقفتها الإنسانية.

- إشهار -

ومن جانبه، شكر الصحافي المغربي محمد واموسي محمد بن سلمان على “المبادرة الإنسانية التي تكللت بالإفراج عن الطالب المغربي”، مهنئا والديه، قائلا: “فلا يعرف حرقة فقدان الابن إلا من ذاق مرارتها”.

يُشار إلى أن الطالب المغربي-الأوكراني إبراهيم سعدون، كان قد وصل يوم أمس الأربعاء، بشكل رسمي إلى الأراضي السعودية، بعدما تدخلت هذه الأخيرة من أجل الإفراج على عدد من الأسرى.

وفيما يُرتقب أن يصل إبراهيم سعدون، إلى المغرب في الأيام القليلة المقبلة، فإن خبر الإفراج عنه خلق فرحا لدى عدد من النشطاء الحقوقيين والمدنيين المغاربة.

يشار إلى أنه تمّ الحكم، في وقت سابق، على إبراهيم سعدون بعقوبة الإعدام، من طرف انفصاليي “دونتيسك”، على خلفية اتهامه بـ”الاسترزاق”، والقتال إلى جانب الأوكرانيين.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.