الرباط تحتفي بالموسيقى الإفريقية في ثلاث حفلات كبرى


تستقبل مدينة الرباط أيام 22 و 23 و24 شتنبر الجاري، فنانين مغاربة وأفارقة كبار، سيحيون ثلاث حفلات كبرى بمنصة “OLM السويسي”، وذلك في إطار الاحتفالات بالرباط عاصمة للثقافة الإفريقية، والمنظمة طيلة سنة كاملة.

وذكر بلاغ لوزارة الشباب والثقافة والتواصل أن “جمهور الرباط سيكون خلال اليوم الأول (22 شتنبر)، على موعد مع الفنان المغربي Snor والفنانة المغربية منال بنشليخة إضافة إلى ملك الراي الشاب خالد، والذي سيقدم باقة من أغانيه الخالدة، للجمهور العاشق لهذا الفنان العالمي”.

وأضاف المصدر ذاته، أن حفل يوم 23 شتنبر سيحييه فنان الراب المغربي، El Grande Toto إلى جانب الفنانة النيجرية أيرا سطار، وكذا الفنان الكونغولي الشهير Dadju .

- إشهار -

وخلص البلاغ إلى أن اختتام الحفلات الكبرى لمدينة الرباط سيكون يوم 24 شتنبر 2022، مع الديفا المغربية سميرة سعيد، التي أبهرت الجمهور المغربي والعربي بأغان حققت نجاحات كبيرة طيلة سنوات، شأنها شأن الفنان ساليف كيتا القادم من جمهورية مالي، والمجموعة المغربية الفناير إضافة إلى الفنان المغربي L’Artiste.

يشار إلى أن برنامج احتفالات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية” لسنة 2022 ينظم على مدى سنة كاملة (يونيو 2022-ماي 2023) ويشمل أنشطة تغطي مختلف مجالات الإبداع والفنون.

ويتم تنظيم مختلف هذه الأنشطة بجميع الفضاءات التاريخية والساحات العمومية وكافة أحياء مدينة الرباط بمشاركة فعاليات ثقافية تمثل المجتمع المدني ومشاركة هامة لمختلف المؤسسات العمومية الوطنية المعنية بالشأن الثقافي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.