منتخبو أربعاء الساحل “يحرمون” تلميذات من متابعة دراستهن


أشار عمر بوبريك، الكاتب الإقليمي للبيجيدي بتزنيت، إلى أن أغلبية المجلس الجماعي لأربعاء الساحل، التابع للإقليم، رفضت منح الدعم المالي السنوي لفائدة دار الطالبة، معتبرا أن ذلك من الممكن أن يدفع مجموعة من التلميذات إلى التوقف عن متابعة دراستهن.

ودفع هذا القرار، حسبما نقله بوبريك، التلميذات إلى ” الاحتجاج، خصوصا وأنهن ينحدرن من أسر فقيرة”.

- إشهار -

واستنكر بوبريك، وزفقا لما نقله الموقع الرسمي للحزب، هذا الفعل، معتبرا إياه “ضربا في المكتسبات السابقة مع المجلس الجماعي السابق الذي ما فتئ يقدم دعمه للطالبات”.

وفي الموضوع ذاته، انتقل بوبريك ليسائل الحكومة، قائلا إن “شعار الدولة الاجتماعية الذي ترفعه هذه الحكومة ما هو إلا شعار مزيف لا أثر له على أرض الواقع”، مسجلا أن “الفئات الاجتماعية، هي الأكثر تضررا مع هذه الحكومة سواء من حيث الغلاء الذي اكتوت به جيوب المواطنين، فضلا عن الخدمات الاجتماعية الكثيرة التي توقفت”.

واستطرد أن التعليم هو الملف الاجتماعي الأكثر أهمية، “لذلك لا يمكننا أن ندعي شعار الدولة الاجتماعية ونحن نحرم فئات تعاني من الهشاشة وتعيش أوضاعا صعبة من خدمة السكن، فضلا عن الإشكالات الأخرى، والتي تؤكد أن ما تقوم به هذه الحكومة لا يبشر بالخير”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.