سلطات سبتة المحتلة تعتمد نظام جديد في “معبر تراخال”


أقرت سلطات مدينة سبتة المحتلة اعتماد نظام جديد لمراقبة الدخول والخروج من معبر “تراخال” الذي يفصل المدينة عن الداخل المغربي، ومن المتوقع أن يبدأ العمل به في الأيام المقبلة، حسب ما ذكرت وسائل إعلام إسبانية.

وأوردت المصادر ذاتها أنه سيتم “تركيب معدات تقنية للتحكم في المداخل والمخارج، وكل ذلك بموجب اللوائح التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي”.

- إشهار -

واعتمدت السلطات المحلية هذه الإجراءات، بعد حصولها على موافقة مندوبة الحكومة الإسبانية، سلفادورا ماتيوس، عقب اجتماع يوم أمس الإثنين 12 شتنبر الجاري، “لمعالجة الوضع بمعبر سبتة”.

وأكدت سلطات سبتة للمندوب أنه في الأيام القليلة القادمة سيبدأ تنفيذ نظام الدخول والخروج الآلي المسمى  EES / Entry / Exit System.

وذكرت أن الهدف من هذا المشروع هو “زيادة كفاءة وأمن الضوابط بالمعبر، من خلال عمليات مراقبة المسافرين، من أجل منع مرور الأشخاص الذين لا يستوفون شروط الدخول أو الذين يتجاوزون الفترة المصرح بها للإقامة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.