“شبيبة منيب”: قضية الصحراء هي قضية الشعب المغربي


أشارت شبيبة الاشتراكي الموحد، إلى أن “قضية الصحراء المغربية هي قضية الشعب المغربي قاطبا”، مبرزة أنه “لا يمكن أن تكون بأي حال من الأحوال حكرا على مسؤول أو مؤسسة”.

وعبرت “شبيبة منيب”، ضمن بيان، عن إدانتها لـ”استقبال رئيس سلطة الانقلاب بالجمهورية التونسية الشقيقة لزعيم انفصاليي “البوليساريو” إبراهيم غالي”، لافتة إلى أن ذلك يُعمّق “أزمات الشعوب المغاربية الطامحة للتحرر والانعتاق من أثون الحروب الأهلية وقمع الأنظمة السلطوية”.

- إشهار -

يُذكر أن الرئيس التونسي الحالي قيس سعيّد، كان قد استقبل في الأيام القليلة الماضية زعيم انفصاليي البوليساريو، على هامش انعقاد “قمة تيكاد” بتونس، وهو أثار غضب “الرباط” التي أكدت أن ذلك يُعد عملا عدائيا تُجاه الوحدة الترابية المغربية.

وضمن المصدر ذاته، أوردت الشبيبة المذكورة أنه “لا حديث عن تقوية الجبهة الداخلية بمفصل عن إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الحركات الاحتجاجية ومعتقلي الرأي”.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.