“الكونفيدينسيال”: ضغوط المغرب أجهضت التقارب بين إسبانيا والجزائر


ذكرت جريدة “الكونفيدينسيال” الإسبانية أن الضغوط التي مارسها المغرب في الفترة الأخيرة ضد إسبانيا “أجهضت” كل أشكال التقارب بين مدريد والجزائر لتجاوز الأزمة التي تمر بها العلاقات بين البلدين.

واندلعت أزمة “خفية” بين الجزائر وإسبانيا، على خلفية اعتراف مدريد بجدية وواقعية ومصداقية مقترح المغرب للحكم الذاتي في الصحراء المغربية، وهو الموقف الذي استفز الجزائر، الداعم الأكبر للجبهة الانفصالية.

- إشهار -

وأوردت الجريدة، في مقال، اليوم الإثنين 29 غشت الجاري، أن “الدبلوماسية المغربية أظهرت، مرة أخرى، قدرتها على التأثير في إسبانيا والاتحاد الأوروبي لدعم الرباط بخصوص قضية الصحراء”.

ويبدو أن المغرب دخل مرحلة جديدة في تعامله مع بقية دول العالم، إذ بدا أكثر حزما في تعاطيه مع الدول التي تربطها علاقات مع حركة “البوليساري الانفصالية”، وأكد أن الصحراء ستكون هي “النظارة التي سينظر بها المغرب إلى العالم”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.