الصغيري تُنبه الوزير إلى “العبث” بصحة المواطنين في “الدروة”


ساءلت النائبة البرلمانية لبنى الصغيري، وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت طالب، عن التدابير الاستعجالية التي سيتم اتخاذها لمعالجة الأوضاع بالمركز الصحي الحضري لمدينة الدروة.

وقالت الصغيري، ضمن سؤال كتابي، إن “المركز الصحي الحضري بمدينة الدروة، يشهد فوضى عارمة، سواء من حيث الشروط العشوائية والكارثية لاستقبال المرضى، أو من حيث تدبير الخدمات العلاجية”، معتبرة ذلك، شكل من أشكال “العبث” بصحة الموطنين.

- إشهار -

ونبّهت برلمانية التقدم والاشتراكية، إلى أنه يتم “اللجوء إلى أشخاص لا علاقة لهم بالمهن الصحية، والاستعانة بهم من أجل تدبير مهام المركز الصحي بمدينة الدروة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.