ساكنة “البراشوة” تشتكي من السكن غير اللائق


أفاد مواطنون لموقع “بديل”، بأنهم لازالوا يعيشون في السكن الصفيحي، بمنطقة “البراشوة”، التابعة لإقليم الخميسات، ويواجهون صعوبة في الإنتقال إلى “العيش سكن لائق يحترم أدميتهم، على الرغم من انطلاق مشروع إعادة إسكانهم منذ التسعينات”.

وتوصل موقع “بديل” بوثائق، تفيد بأن ساكنة المنطقة، كانت قد اشترت الأرض بطريقة قانونية في إطار مشروع إعادة الإسكان الذي أشرفت عليه الجهات المختصة.

- إشهار -

ولفت المصدر ذاته، أن ساكنة منطقة البراشوة، تطالب، منذ ثلاثة عقود تقريبا، بإنهاء معاناتها مع السكن الصفيحي، مشيرا إلى أنهم نظموا عددا من الأشكال الاحتجاجية، وراسلوا مجموعة من الجهات، منها عمالة الإقليم ومؤسسة الوسيط.

ووعد قائد البراشوة مؤسسة الوسيط، بحل هذا الملف، منذ سنة 2018، حسب وثائق توصل بها موقع “بديل”، لكن، وحسب المعنيين، فإنهم لازالوا محرومون من رخص البناء بحجة أن الأرض التي يقيمون عليها موضوع “نزاع قانوني”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.