“الصحة العالمية” تتوقّع مزيدٍ من الإصابات بجدري القرود


أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها تتوقع رصد مزيد من حالات الإصابة بجدري القردة، في الوقت الذي توسع فيه نطاق المراقبة في البلدان التي لا يوجد فيها المرض عادة.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إنه حتى يوم السبت، تم الإبلاغ عن 92 حالة مُؤكَّدةً، و28 حالة يشتبه بإصابتها بجدري القرد،ة من 12 دولة عضو لا يتوطن فيها الفيروس.

- إشهار -

وأضافت المنظمة أن “المعلومات المتاحة تشير إلى أن انتقال العدوى من إنسان لآخر، يحدث بين أشخاص على اتصال جسدي وثيق مع الحالات التي تظهر عليها أعراض”.

ويعد جدرى القردة من الأمراض المعدية التي عادة ما تكون خفيفة ومتوطنة في أجزاء من غرب ووسط أفريقيا. وينتشر عن طريق الاتصال الوثيق، لذلك يمكن احتواؤه بسهولة نسبيا من خلال تدابير مثل العزلة الذاتية، والنظافة الشخصية.

ويشير التسلسل الجيني المبكر لعدد قليل من الحالات في أوروبا إلى وجود تشابه مع السلالة التي انتشرت بطريقة محدودة في بريطانيا وإسرائيل وسنغافورة في عام 2018.

 

 

 

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.