المعارضة “تتوعد” الحكومة


نظم رؤساء فرق ومجموعة المعارضة بمجلس النواب، سلسة من اللقاءات مع الأمناء العامين لأحزابها، وتوعدوا بمزيد من تنسيق العمل فيما بينهم.

والتقت المعارضة البرلمانية بـ”الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية إدريس لشكر، والأمين العام لحزب الحركة الشعبية امحند العنصر، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بنعبد الله، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران”.

- إشهار -

وامتدت هذه اللقاءات أيام الخميس والجمعة 12 و13 ماي الجاري، حسب ما أفاد به بيان صادر عن هذا التنسيق، اليوم السبت.

وأكد البيان، على الالتزام “الشديد على مواصلة ممارسة معارضةٍ وطنية ومواطِنة، قوية ومسؤولة وبَنَّاءة، على أساس المكانة والحقوق التي خَوَّلَهَا الدستور للمعارضة، وعلى أساس خدمة الصالح العام، عبر السعي نحو التأثير في السياسات العمومية، تقييماً واقتراحاً، وجعل هذه الأخيرة ذات وقعٍ إيجابي على المواطنات والمواطنين، لا سيما من حيث الإنصاف المجالي والعدالة الاجتماعية”.

وتتكون المعرضة بمجلس النواب من الفريق الاشتراكي والفريق الحركي وفريق التقدم والاشتراكية والمجموعة النيابية للعدالة والتنمية.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.