بعد إدانته.. الأبلق يحتج ويهدّد بإضرام النار في جسده


عقب إدانته بـ”أربع سنوات حبسا”، قال الناشط والمعتقل السابق إنه “لم يقتل أحداً، ولم يسرق شيئاً”، معبراً عن صدمته من الحكم، ومهدّدا بـ”إضرام النّار في جسده في حال تم اعتقاله”.

وقال الأبلق، في شريط فيديو، يوم أمس الإثنين، إنه “يتواجد بالمقهى، ولن يتحرّك منها، ومن يريد اعتقاله مرحبا”، مضيفا: “لكن، قسما بالله، شفتي هاذ الجثة، وهاذ الإنسان إلى مرجعتش منو جثة البوعزيزي مانكونش أنا ربيع الأبلق”.

وكانت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، قد أدانت يوم الإثنين الـ25 من أبريل الجاري، معتقل “حراك الريف السابق” ربيع الأبلق، بأربع سنوات حبسا نافذا و20 ألف درهم كغرامة مالية.

- إشهار -

يـُذكر أن ربيع الأبلق، يـُتابع في حالة سراح مؤقت، وأن الحكم الصادر ضده، يوم أمس، هو حكم ابتدائي، ولا زالت مراحل أخرى للتقاضي.

وأدين الأبلق، في وقت سابق، على خلفية الحراك الشعبي بالريف، بخمس سنوات سجنا نافذا، إلا أنه لم يقضِ منها إلا 3 سنوات، وخرج بعفو من طرف رئيس الدولة المغربية الملك محمّد السادس.

وكانت التهم الموجّهة إلى الناشط ربيع الأبلق، جاءت على خلفية نشر مقطعي فيديو  على منصتي “الفيسبوك” و”اليوتيوب”، تضمّنا عبارات، اعتبرتها النيابة العامة مـُخالفة للقانون الجنائي المغربي.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.