رومانيا وهنغاريا لحل إشكالية الطلبة العائدين من أوكرانيا


كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف ميراوي، أنه اتفق مع الهيئات الدبلوماسية في رومانيا وهانغاريا، حول امكانية إدماج طلبة السنة الأولى والثانية، في الجامعات والمؤسسات التعليمية بهذه البلدان.

وذكر ميراوي، اليوم الثلاثاء، بمجلس المستشارين، أنه سيتم تسطير عدد الطلبة الذين سيستفيدون من استكمال دراستهم، في عدد من الشعب برومانيا وهنغاريا، وستجرى الامتحانات بالمغرب، قبل الالتحاق بالجامعات في البلدان المذكورة.

- إشهار -

وأكد الوزير أن الحكومة أعطت الأولوية لهذا الملف، مضيفا أن الوزارة عملت على إحداث منصة رقمية لجرد المعطيات الخاصة بالطلبة العائدين من أوكرانيا.

وفي سياق متصل، كان مصطفى بايتاس، قد أشار إلى أن المنصة التي وضعتها الوزارة، فـ.ـي وقت سابق، لاستقال طلبات الطلبة، وصلت إلى حدود يوم الـ18 من أبريل الجاري، إلى 7206، موضحا أن 70 في المئة من هذه الطلبات، هي لطلبة الطب وطب الأسنان، والصيدلة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.