منيب: الفساد يكلف المغرب 6% من الناتج الداخلي


قالت النائبة البرلمانية والأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب، إن المـ.ـغرب يـُكلفه الفساد والنهب 6 في المائة من الناتج الداخلي الخام، مشيرة إلـ.ـى هذا الرقم كان يـُمكن أن تـُبنى به المدارس والمستشفيات.

وأضافت منيب ضمن البودكاست السياسي الأسبوعي الذي تنشره على قناتها باليوتوب، أن “الفساد يـُؤثر بشكـ.ـل كبير على إمكانية التنمية على بلد كالمغرب، وعلى قارة كإفريقيا الغنية بالثروات، لكن لازالت تتخبط في الفساد”.

وأشارت منيب إلى أن “الفساد ظاهرة عالمية، لكنه شائع بكثرة في البلدان غير الديمقـ.ـراطية”، معتبرة أن “محاربة الفساد يحتاج إلى أسس متينة من أجل بناء الديمقراطية، ومنـ.ـها إجراء انتخابات نزيهة ومستقلة، تتوفر فيها كل الشروط للمشاركة، ولإنجاح الكفاءات في الوصول إلى تسيير الشـ.ـأن العام سواء في المجالس الجماعية والجهوية أو في البرلمان والحكومة”.

- إشهار -

وذكرت أن محاربة الفساد، يحتاج أيضا إلى “النموذج” أو “القدوة”، مشيرة أنه حينما “يكون رئيس مجلس جماعي كفء وغير فاسد، يكون الأمل مفتوحا كاملا في نجاحه في مهامه والتسيير بنزاهة”.

وشددت منيب على ضرورة إيجاد استراتيجية وطنية حقيقية لمكافحة الفساد، مضيفة أن “إيجاد نظام للرقابة على السياسات العمومية وعلى الصفقات، يتطلب تصور عام في إطار استراتيجية كاملة، بأهداف معينة، وتفعيل ربط المسؤولية بالمحاسبة، وكذا تضمين المناهج التعليمية مبادئ مكافحة الفساد للتربية على النزهة والاستقامة، فضلا عن توفير الحرية لوسائل الإعلام”.

وأضافت منيب أنه “يجب سن قوانين زجرية صارمة، وخلق لجان التقصي في مختلف الملفات والقضايا التي كان فيها التلاعب، وأبرزها الصفقات المشبوهة في وزارة الصحة، ومخطط المغرب الأخضر الذي لم يخضع لأي افتحاص”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.