“روجي ميلا” يوضح بخصوص تصريحاته الأخيرة


بديل.آنفو

أكد أسطورة كرة القدم الكاميرونية السابق روجي ميلا، أمس الأحد 09 يناير الجاري، أن تصريحاته حول المغرب ودول شمال إفريقيا فهمت بشكل خاطئ وأنه لم يقصد الإساءة لأي بلد بل “كان يدافع عن بلده”.

- إشهار -

وكان روجي ميلا، قد هاجم قبل ذلك كل من المغرب ومصر وكل دول شمال افريقيا، بسبب ما أسماه “الفوضى التي يحدثونها”.
وشن الدولي الكاميروني السابق هجوما عنيفا على البلدان المغاربية وقال “إنها تفسد الأمور على الدوام. إنها من يتسبب دائماً في حدوث فوضى”. وأضاف “سأقول لهم هنا بصفتي شقيقهم، سواء كان الأمر يتعلق بالمغرب أو بمصر أو بأي كان، هذا ليس طبيعياً”.
وتابع ميلا حديثه بغضب، حسب ما نقلته إذاعة “مونتي كارلو الدولية” قائلاً “إذا لم يكونوا أفارقة، فليذهبوا ويلعبوا في أوروبا أو لآسيا أو مع آخرين، لكن لا يأتوا لإحداث فوضى في القارة الأفريقية. لقد تطوروا دائماً في القارة الأفريقية. ونحن قبلناهم بالمناسبة، لذلك لا أرى سبب استمرارهم اليوم في التحدث بشكل سيء عن البلدان الأخرى وعن إفريقيا، فهذا ليس بالأمر الطبيعي”.

وأكد المهاجم الكاميروني السابق، حسب نفس المصدر، رضاه عن البنية التحتية التي أقامتها بلاده استعداداً للمنافسة، وزاد “اعتاد الناس على إثارة الجدل حول الكاميرون لكننا نأخذ كل ذلك بكثير من الفرح لأن ذلك يشجعنا. إنه أمر غير مسبوق أن يقوم بلد ما بكل هذه الجهود”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.