العثماني: المغرب يُجري اتصالات مع رؤساء الدول الكبرى لوقف المذابح والمجازر


على خلفية الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني، قال سعد الدين العثماني، إن المغرب يُجري اتصالات مُتتالية مع مختلف الأطراف، وخصوصا مع رؤساء الدول الكبرى، لوقف “المذابح والمجازر” التي يقوم بها الإسرائيليون.

وأشار العُثماني، الذي حلّ ضيفا على قناة الجزيرة هذا المساء، إلى أن العمل الدبلوماسي الذي يقوم به مسؤولو المغرب، جاء بالاستناد على زخم شعبي، على اعتبار أن الزخم الشعبي له دور كبير في هذا التوجه السيّاسي.

وأبرز المسؤول المغربي، أن هناك إجماع وطني بهذا الخصوص، إذ أن جميع الأحزاب المغربية، ندّدت بالانتهاكات الإسرائيلية، كما أن هناك عددا من التعابير الشعبية التي سارت في نفس الاتجاه، عبر فعاليات ميدانية أو رقمية.

- إشهار -

وذكر العثماني في تصريحاته للجزيرة، الوقفة الاحتجاجية التي كانت، يوم أمس، أمام البرلمان، وقال إنها عرفت مشاركة مختلف الفئات المغربية، من أطفال ونساء وشيوخ، لافتا إلى أن عددا من الوسائل الإعلامية قد شاركتها.

جدير بالأهمية أن حزب العدالة والتنمية، الذي يتولى العُثماني أمانته العامة، كان قد بث أطوار وقفة يوم أمس، على صفحته الرسمية بـ”الفيسبوك”.

وشارك العثماني رابط البث على صفحته بـ”التوتر”، وهو ما عرضه لانتقادات واسعة من طرف المغاربة، معتبرين إياه “متناقضا”، وبل مشجعا على خرق حالة الطوارئ الصحية المؤطرة بالمراسيم التي يُصدرها، هو نفسه، بصفته رئيسا للحكومة.

وضمن التصريحات ذاتها، عبّر العثماني عن رفضه وإدانته للعدوان المستمر والممنهج على الفلسطنيين،والذي تطوّر جرائم حرب، مؤكدا على ضرورة تضافر جهود الجميع لإيقافه.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.