أبريكة: دخول غالي إلى اسبانيا بهوية مزورة صاغته المخابرات الجزائرية..واستدعاؤه جاء بعد شكاية تقدمت بها


كشف الفاضل أبريكة المعارض السياسي للبوليساريو، يوم الأحد 2 ماي الجاري، أن دخول ابراهيم غالي إلى اسبانيا بهوية مزورة باسم جزائري ( محمد بطوش) صاغته المخابرات الجزائرية، يعتبر في حد ذاته حجة دامغة لتوريطه، و توريط المسؤولين الجزائريين معه، الذين سمحوا له بولوج الأراضي الاسبانية.

وأوضح بريكة، في بيان نشره على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “أنّه فرضا لو استطاع الإفلات من القضاء، فحتمية الحكم الغيابي واردة بعد ما تأكد أن هذا القاتل علم باسدعائه من طرف القضاء الاسباني.

- إشهار -

وأضاف بريكة، أن استدعاء غالي ورفاقه جاء على خلفية الشكاية التي تقدم بها، كما توجد شكايات موازية لجمعيات صحراوية، تهم الاغتصاب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان.

تجدر الإشارة إلى أن قاضي التحقيق في مدريد، سانتياغو بيدراز غوميز، استدعى زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي ورفاقه، من أجل الاستماع إليهم، يوم الأربعاء 5 ماي الجاري، بخصوص الشكاية التي تقدّم بها المعارض السياسي للبوليساريو الفاضل بريكة.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.