أطباء القطاع العام يصعدون ضد الحكومة


بديل.أنفو- يستعد أطباء القطاع العام، لخوض إضراب وطني لمدة 48 ساعة، يومي الأربعاء والخميس 4 و5 نونبر الجاري، باستثناء أقسام المستعجلات، والانعاش وكل أشكال الحراسة، والمداومة، والاستشفاء الخاصة بوباء “كوفيد-19، وذلك للتنديد بنهج الحكومة لسياسة الآذان الصماء، وعدم الاستجابة لملفهم المطلبي.

ووفق بلاغ للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، فإن الاضراب سيتزامن مع تنظيم وقفة بالبذلة السوداء أمام المديرية الجهوية للصحة بحمل شارة “509” ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا، مع تشديد مراعاة ضوابط التباعد الإجتماعي.

- إشهار -

وأضاف بلاغ النقابة أنه سيتم “استئناف مقاطعة الحملات الجراحية “العشوائية” التي لا تحترم المعايير الطبية وشروط السلامة للمريض المتعارف عليها، وتقديم الإستقالات الجماعية والفردية، واستئناف جميع الأشكال النضالية النوعية طيلة الأشهر المقبلة، والمتمثلة في مقاطعة حملة الصحة المدرسية لغياب الحد الأدنى للمعايير الطبية و الإدارية، والاستمرار في إضراب الأختام الطبية، ومقاطعة التشريح الطبي، واستمرار مقاطعة القوافل الطبية، وجميع الأعمال الإدارية الغير طبية، والتقارير الدورية، وكذا سجلات المرتفقين”.

وأكدت النقابة على أنها ستستأنف الأشكال النضالية المتمثلة أيضا، في “الإحصائيات باستثناء الإخطار بالأمراض الإجبارية التصريح، والشواهد الإدارية باستثناء شواهد الولادة و الوفاة، والاجتماعات الإدارية و التكوينية، ومقاطعة تغطية التظاهرات التي لا تستجيب للشروط الواردة في الدورية الوزارية المنظمة لعملية التغطية الطبية للتظاهرات”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.