“عروبي في ميريكان” يواصل “معركة الأمعاء الفارغة”


يواصل شفيق العمراني المعروف ب”عروبي في ميريكان” “معركة الأمعاء الفارغة” لليوم 49 على التوالي، للمطالبة بإطلاق سراحه، رافضا كل المحاولات لحته عن فك الاضراب عن الطعام.

وكشف شقيق العمراني، في تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” أنّ دفاع شفيق، تخابرت معه يوم الجمعة 26 مارس الجاري، وقالت: “خرج على كرسي متحرك، وصحته متدهورة، وأخبرني أن وزنه نقص ب 28 كيلوغرام”.

وأضاف، أن “عروبي في ميريكان” أكد لمحاميته مواصلة استئناف الحكم الابتدائي عليه.

وأشار، أن شفيق مضرب عن الطعام ليس لسوء معاملة إدارة السجن، أو لطلب شيء ما، ولكن لانه يرفض المحاكمة، معتبرا أنه مارس حقه في حرية التعبير بانتقاد أشخاص عموميين وانتقاد سياستهم وأعمالهم.

وأكد، أن إدارة السجن تعامله باحترام وتقدير، وكلفت طبيبا لمراقبته وإعطائه ما يلزم من أدوية وعقاقير.

كما أخبر شفيق محاميته، أن اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بالدار البيضاء، والسطات، زارته صحبة رئيستها السعدية وضاح، ومعها طبيب لفحص حالته الصحية والاطمئنان عليه.

الحبس النافذ

وأدانت ابتدائية الدار البيضاء، يوم الخميس 25 مارس الجاري، شفيق العمراني الشهير ب “عروبي في ميريكان” بثلاثة أشهر حبسا نافذا، وغرامة مالية قدرها 40 ألف درهم، بحسب تدوينة شقيقه على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

- إشهار -

وكانت النيابة العامة قد أكّدت في بيان لها أنّ ” عروبي في ميريكان” كان مبحوثا عنه من أجل الاشتباه في ارتكابه أفعالا تكتسي صبغة جرمية، بنشره مجموعة من الفيديوهات تتضمن عبارات مسيئة ومهينة في حق مؤسسات دستورية وهيئات منظمة وموظفين عموميين”.

توقيف “عروبي في ميريكان”

وكان العمراني قد جرى توقيفه مساء السبت 6 فبراير الجاري، في مطار الرباط قادما من الولايات المتحدة الأمريكية.

و جرى نقله إلى مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

و قبل توقيفه، بث العمراني فيديو على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” يُحَمِّلُ السلطات المغربية المسؤولية في حال تعرضه للاعتقال أو “الاغتيال”.

- إشهار -

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.